منتدى دعوة الحق  

العودة   منتدى دعوة الحق > الأقسام الرئيسية > الـفتاوى الـشرعية > قسم فتاوى العقيدة

تنبيهات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 04-26-2016, 02:21 AM
dergham dergham غير متواجد حالياً
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Apr 2016
المشاركات: 2
افتراضي سؤال مهم

السلام عليكم
سؤال بخصوص من يعمل جندي عند الطاغوت واراد ان يسلم وتبرا من الطاغوت والشرك والمشركين ولكن هناك اشكال فالطاغوت مستغني عن خدماته لحين الاستدعاء وله راتب شهري وعلاوات ووو الخ وهو يريد ان يسلم و بقاء تعاطيه الراتب في نفس الوقت بناء على وظيفته عند الطاغوت
__________________

من مواضيع dergham

رد مع اقتباس
  #3  
قديم 04-27-2016, 08:40 AM
dergham dergham غير متواجد حالياً
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Apr 2016
المشاركات: 2
افتراضي السلام عليكم

أولا جزاكم الله خيرا على الرد
ثانيا : بالنسبة للمال هو راتب شهري لانه مازال جندي عند الطا غوت مسجل عنده بعقد على انه جندي ولكن حصل طارء فاجلس الطاغوت اتباعه عن العمل لحين يتم استدعائهم لمباشرة العمل وليس تقاعدا او جلسوا من تلقاء انفسهم وهذا المال محرم بنص ردكم في الموضوع الاخر:"بِخِلَافِ مَا لَمْ يتقابضوه ، فَإِنَّهُ لَا يَجُوزُ لَهُمْ بَعْدَ الْإِسْلَامِ أَنْ يَقْبِضُوا قَبْضًا مُحَرَّمًا كَمَا كَانَ لَا يَعْقِدُونَ عَقْدًا مُحَرَّمًا ، وَهَذَا مُقَرَّرٌ فِي مَوْضِعِهِ . لِقَوْلِهِ تَعَالَى { يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَذَرُوا مَا بَقِيَ مِنَ الرِّبَا إنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ } فَأَمَرَهُمْ بِتَرْكِ مَا بَقِيَ فِي الذِّمَمِ مِنْ الرِّبَا ، وَلَمْ يَأْمُرْهُمْ بِرَدِّ الْمَقْبُوضِ . وَقَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ { مَنْ أَسْلَمَ عَلَى شَيْءٍ فَهُوَ لَهُ } وَقَالَ : { وَأَيُّمَا قَسَمٍ قُسِمَ فِي الْجَاهِلِيَّةِ فَهُوَ عَلَى مَا قُسِمَ ، وَأَيُّمَا قَسَمٍ أَدْرَكَهُ الْإِسْلَامُ فَهُوَ عَلَى قَسَمِ الْإِسْلَامِ }انتهى فبناء على انه مسجل جندي مازال ياخذ راتب وهو جالس في بيته وليس كالمتقاعد فهو كمن قيل له اجلس في بيتك ونعطيك المال بعقد التوظيف الذي اجربته معنا ثالثا:
هل يشترط لكي يدخل في الاسلام ان يبلغ الطاغوت بانه ترك العمل عنده اذ انه عمل عنده بعقد مازال ساري عند الطاغوت وعليه ياخذ راتب شهري ام لا يشترط ؟ فهو عقد عقده قبل ان ينوي ان يسلم ؟ واذا كان لا يشترط فهل يقبل اسلامه على بقاء اخذ الراتب الحرام هذا بناء على وظيفته التي مازالت سارية ولكن دون مباشرة العمل اذ ان دليل فتى ابي بكر رضي الله عنه كان في من عمل في وظيفة كفرية حال شركه ثم تركها وتاب واسلم وبعد اسلامه اهدي شيئا بناء على وظيفته السابقة حال شركه وهذا محرم افيدونا جزاكم الله خير
مع الدليل لو سمحتم
__________________

من مواضيع dergham

رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 08:24 PM


جميع المشاركات تعبّر عن وجهة نظر صاحبها ولا تعبّر بالضرورة عن وجهة نظر إدارة المنتدى