منتدى دعوة الحق  

العودة   منتدى دعوة الحق > الأقسـام العامة > المنتديات > المنتدى الشرعي العام

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 09-25-2012, 09:31 PM
الإدارة الإدارة غير متواجد حالياً
إدارة المنتدى
 
تاريخ التسجيل: Nov 2010
الدولة: أرض الله واسعة
المشاركات: 34
افتراضي اعلان هام بخصوص الحوارات على المنتدى

اعلان هام بخصوص الحوارات على المنتدى


بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين
أما بعد :
إن من هدي القران الكريم في دعوته للمخالفين التركيز في الحوار والمناظرة على الملأ من القوم وعليتهم دون عوامهم ومقلديهم ،
لأن المناظرة معهم أظهر للحجة وألزم ، ولأن غالب الإختلافات إنما هي ناشئة عن متابعة هؤلاء الرؤوس والأخذ عنهم ولأن الرؤوس قد يكونون أحسن حالا من مقلديهم في معرفة شيءٍ ولو قليل من طرق الإستدلال و الجمع بين الأدلة لا سيما إن كنا نتكلم عن مخالفين ينسبون عقائدهم الضالة الى الشرع المطهر .
وما وجدنا في السلف الصالح رضي الله عنهم أن عقدوا مناظرات وحوارت مع عوام القوم ومقلديهم بل كلها مع رؤوسهم وأئمتهم وما حفظ لنا التاريخ إلا هذا جرياً مع هدي القرآن وسيرة الرسل عليهم الصلاة والسلام كما قدمنا .... .
وإن دارت مناقشة او حوار مع أحد دون الرؤوس فهي على سبيل دعوته وتفهيمه بأيسر الطرق وانصعها من غير محاججةٍ ومغالبة .

الحوار مع المقلدة والتابعين يعود أثره في الغالب سيئاً ، لا سيما وأن مقلدة القوم لا يملكون من أدوات الفهم وطرق الإستدلال ما يؤهلهم إلى فهم مراد الشرع ووجه الإستدلال به ، وهذا الحال هوما وجدناه عياناً في كثيرمن الحوارت التي أجريناها مع مقلدة المخالفين فترى الواحد منهم يأتي بما ليس دليلا في المسألة ولا حتى قريبا منها ويظن بجهله المركب أنه أتى بشيءٍ ويطير به ويحسب أنه أتى بشيءٍ وما هو بشيء ، وإن انقطعت عنه حسِبَ إنقطاعك عن جوابه انقطاعَ مغلوبٍ محجوج ، وما درى أن تفهيم الجهول جهلاً مركبا من الصعوبة بمكان حتى قال الشافعي رضي الله عنه ما ناظرت عالماً إلا غلبته وما جادلت جاهلا إلا غلبني .

إن من السوء الحادث في مجادلة الجهول اعانته من حيث لا نشعر على الخوض في ايات الله بغير علم وجعل القطعيات والبدهيات الشرعية عرضةً للتقول والتحريف والتزييف ومن ثـَمَّ إحداث اللبس على مريدي الحق ومبتغيه فإن في الناس طالبوا حق يريدون وجه الله تعالى وهديُ القران يحتم علينا أن لا تعدُ عيوننا عنهم ولا نصرف وجوهنا عنهم طمعاً في هداية من استحب الحياة الدنيا على الاخرة واغوته نفسه الغوية عدا عن تضييع أوقاتنا وأعمارنا وصرف جهودنا عما هو أعظم نفعاً وأرجى ثمرا ً .

فلهذه الأسباب ولغيرها فقد أرتأينا الآتي
1_ فتح باب الحوارات والمناظرات مع رؤوس المخالفين وأئمتهم علناً إقامة للحجة عليهم وعلى من هم ورائهم و معذرة الى الله في الصدع بالحق فيهم ، وأقامة سنة دفع الباطل وشرّه ليهلك من هلك عن بينة ويحيا من حي عن بينة .

2_ من هم دون هؤلاء الرؤوس فسبيلهم أحد أمرين إما السؤال وهذا محله قسم الفتاوى أو قسم الحوار الخاص الذي لا يراه إلا هو ومحاوِرُه . وإجراء هذا الحوار لا يقام إلا بعد تقدير المصالح والمفاسد في الحوار معه فإن لمسنا طلبه للحق من غير تعصبٍ أو مماراة مِلنا الى المدارسة معه وتفهيمه وإلا فقطع الحديث معه أولى . وليس بواجب علينا أن نحل شبهة كل أحد ولا أن نحاور كل أحد ولا أن نقضي أوقاتنا مع اهل الكلام والجدل المنهي عنه شرعاً . وليس من قيمة العلم أن ترمي به بين يدي كل أفاك مبتدعٍ أشربت نفسه الشهوات والشبهات .

3_ هناك قسم ثالث يسمى بقسم الحوار المفتوح وهو قسم مخصص فقط لنقل الحوارت الخاصة التي نرى أن فيها نفعاً للآخرين ممن جرى الحوار معهم في الخاص .

موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:02 AM


جميع المشاركات تعبّر عن وجهة نظر صاحبها ولا تعبّر بالضرورة عن وجهة نظر إدارة المنتدى