منتدى دعوة الحق  

العودة   منتدى دعوة الحق > الأقسـام العامة > المنتديات > المنتدى الشرعي العام

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #31  
قديم 06-12-2016, 02:41 PM
الصورة الرمزية الدرة المكنونة
الدرة المكنونة الدرة المكنونة غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Sep 2012
المشاركات: 149
افتراضي فوائد في تدبر القرآن ..

قال ابن مسعود رضي الله عنه :
" لا تهذوا القرآن هذّ الشعر ، ولا تنثروه نثر الدَّقْل [أردأ التمر]
وقِفوا عند عجائبه !
، وحرّكوا به القلوب
ولا يكن همُّ أحدكم آخرَ السورة ".

رواه البيهقي في شعب الايمان

وقال أبو جمرة لابن عباس رضي الله عنهما :
إني رجل سريع القراءة ، وربما قرأت القرآن في ليلة مرة أو مرتين.
فقال ابن عباس رضي الله عنهما :
لأن أقرأ سورة واحدة أعجب إلي من أن أفعل مثل الذي تفعل ،
فإن كنت فاعلاً لا بد فاقرأه قراءة تُسمع أذنيك، ويعيه قلبك.
رواه البيهقي في السنن.


رد مع اقتباس
  #32  
قديم 06-17-2016, 04:07 AM
الصورة الرمزية الدرة المكنونة
الدرة المكنونة الدرة المكنونة غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Sep 2012
المشاركات: 149
افتراضي

قال الحافظ ابن رجب في (اللطائف):
واعلم أن المؤمن يجتمع له في شهر رمضان جهادان لنفسه:
جهاد بالنهار على الصيام
وجهاد بالليل على القيام

فمن جمع بين هذين الجهادين ووفى بحقوقهما وصبر عليهما وفى أجره بغير حساب

رد مع اقتباس
  #33  
قديم 06-24-2016, 12:17 AM
الصورة الرمزية الدرة المكنونة
الدرة المكنونة الدرة المكنونة غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Sep 2012
المشاركات: 149
افتراضي

لِـيَكُنْ هَمّك عند قراءةِ القُرآن، تدبّر كلامِ الله والتفكّر في آياته..
ولا يكُن همّك، متى أختِمُ القرآن

قال اﻹمام الآجُريّ رحمه الله في (أخلاق أهل القرآن):
" وَكان همُّه عند تلاوة السورة ِإذا افتَتَحها متى أتّـعِـظُ بِـمـا أَتْلو ؟
ولم يكُن مُراده متى أختم السورة ؟
وإنّما مُراده :
- متى أعْقِلُ عنِ اللهِ الخِطاب!
- متى أزدجر!
- متى أعتبر!
لأنّ تِلاوة القرآن عبادة لا تكون بغفلة، والله الموفّق


رد مع اقتباس
  #34  
قديم 06-25-2016, 10:26 PM
الصورة الرمزية الدرة المكنونة
الدرة المكنونة الدرة المكنونة غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Sep 2012
المشاركات: 149
افتراضي

مَتَى تُطْلَبُ لَيْلَةُ القَدْرِ وَمَا هِيَ عَلاَمَاتُهَا؟
سُئِلَ شيخ الإسلام ابن تيمية رَضِيَ اللَّهُ وَأَرْضَاهُ عَنْ لَيْلَةِ الْقَدْرِ، وَهُوَ مُعْتَقَلٌ بِالْقَلْعَةِ قَلْعَةِ الْجَبَلِ سَنَةَ سِتٍّ وَسَبْعِمِائَةٍ.

فَأَجَابَ رحمه الله : الْحَمْدُ لِلَّهِ. لَيْلَةُ الْقَدْرِ فِي الْعَشْرِ الْأَوَاخِرِ مِنْ شَهْرِ رَمَضَانَ هَكَذَا صَحَّ عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَنَّهُ قَالَ: «هِيَ فِي الْعَشْرِ الْأَوَاخِرِ مِنْ رَمَضَانَ» .
وَتَكُونُ فِي الْوِتْرِ مِنْهَا.َلكِنَّ الْوِتْرَ يَكُونُ بِاعْتِبَارِ الْمَاضِي،
فَتُطْلَبُ لَيْلَةَ إحْدَى وَعِشْرِينَ، وَلَيْلَةَ ثَلَاثٍ وَعِشْرِينَ، وَلَيْلَةَ خَمْسٍ وَعِشْرِينَ، وَلَيْلَةَ سَبْعٍ وَعِشْرِينَ، وَلَيْلَةَ تِسْعٍ وَعِشْرِينَ
وَيَكُونُ بِاعْتِبَارِ مَا بَقِيَ، كَمَا قَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : «لِتَاسِعَةٍ تَبْقَى، لِسَابِعَةٍ تَبْقَى، لِخَامِسَةٍ تَبْقَى، لِثَالِثَةٍ تَبْقَى» .
فَعَلَى هَذَا إذَا كَانَ الشَّهْرُ ثَلَاثِينَ يَكُونُ ذَلِكَ لَيَالِي الْأَشْفَاعِ ، وَتَكُونُ الِاثْنَيْنِ وَعِشْرِينَ تَاسِعَةً تَبْقَى، وَلَيْلَةُ أَرْبَعٍ وَعِشْرِينَ سَابِعَةً تَبْقَى.
وَهَكَذَا فَسَّرَهُ أَبُو سَعِيدٍ الْخُدْرِيِّ فِي الْحَدِيثِ الصَّحِيحِ. وَهَكَذَا أَقَامَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِي الشَّهْرِ

وَإِنْ كَانَ الشَّهْرُ تِسْعًا وَعِشْرِينَ، كَانَ التَّارِيخُ بِالْبَاقِي ؛ كَالتَّارِيخِ الْمَاضِي.

وَإِذَا كَانَ الْأَمْرُ هَكَذَا فَيَنْبَغِي أَنْ يَتَحَرَّاهَا الْمُؤْمِنُ فِي الْعَشْرِ الْأَوَاخِرِ جَمِيعِهِ.
كَمَا قَالَ النَّبِيُّ - صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ -: «تَحَرُّوهَا فِي الْعَشْرِ الْأَوَاخِرِ»
وَتَكُونُ فِي السَّبْعِ الْأَوَاخِرِ أَكْثَرَ ،
وَأَكْثَرُ مَا تَكُونُ لَيْلَةَ سَبْعٍ وَعِشْرِينَ كَمَا كَانَ أُبَيّ بْنُ كَعْبٍ رضي الله عنه يَحْلِفُ أَنَّهَا لَيْلَةَ سَبْعٍ وَعِشْرِينَ.
فَقِيلَ لَهُ: بِأَيِّ شَيْءٍ عَلِمْت ذَلِكَ؟ فَقَالَ بِالْآيَةِ الَّتِي أَخْبَرَنَا رَسُولُ اللَّهِ :
«أَخْبَرَنَا أَنَّ الشَّمْسَ تَطْلُعُ صُبْحَةَ صَبِيحَتِهَا كَالطَّشْتِ، لَا شُعَاعَ لَهَا» .
فَهَذِهِ الْعَلَامَةُ الَّتِي رَوَاهَا أُبَيّ بْنُ كَعْبٍ عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مِنْ أَشْهَرِ الْعَلَامَاتِ فِي الْحَدِيثِ
وَقَدْ رُوِيَ فِي عَلَامَاتِهَا: «أَنَّهَا لَيْلَةٌ بَلْجَةٌ مُنِيرَةٌ» وَهِيَ سَاكِنَةٌ لَا قَوِيَّةُ الْحَرِّ، وَلَا قَوِيَّةُ الْبَرْدِ،
وَقَدْ يَكْشِفُهَا اللَّهُ لِبَعْضِ النَّاسِ فِي الْمَنَامِ، أَوْ الْيَقِظَةِ. فَيَرَى أَنْوَارَهَا، أَوْ يَرَى مَنْ يَقُولُ لَهُ هَذِهِ لَيْلَةُ الْقَدْرِ، وَقَدْ يُفْتَحُ عَلَى قَلْبِهِ مِنْ الْمُشَاهَدَةِ مَا يَتَبَيَّنُ بِهِ الْأَمْرُ.
وَاَللَّهُ تَعَالَى أَعْلَمُ.


رد مع اقتباس
  #36  
قديم 06-30-2016, 10:46 PM
الصورة الرمزية الدرة المكنونة
الدرة المكنونة الدرة المكنونة غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Sep 2012
المشاركات: 149
افتراضي

إذا أسأت في استقبال رمضان فأحسِن في وداعه فتمام النهايات يجبـر نقص البدايات

وجاء في الحديث :
(( من أحسَن فِيمَا بَقِي غفر لَهُ مَا مضى ، وَمن أَسَاءَ فِيمَا بَقِي أَخذ بِمَا مضى وَمَا بَقِي ))

رد مع اقتباس
  #38  
قديم 07-04-2016, 09:50 PM
الصورة الرمزية الدرة المكنونة
الدرة المكنونة الدرة المكنونة غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Sep 2012
المشاركات: 149
افتراضي

عَنِ ابْنِ عُمَرَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا، قَالَ:
«فَرَضَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ زَكَاةَ الفِطْرِ صَاعًا مِنْ تَمْرٍ، أَوْ صَاعًا مِنْ شَعِيرٍ
عَلَى العَبْدِ وَالحُرِّ، وَالذَّكَرِ وَالأُنْثَى، وَالصَّغِيرِ وَالكَبِيرِ مِنَ المُسْلِمِينَ، وَأَمَرَ بِهَا أَنْ تُؤَدَّى قَبْلَ خُرُوجِ النَّاسِ إِلَى الصَّلاَةِ»

صحيح البخاري (2/ 130)


وعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ رضي الله عنهما قَالَ:
«فَرَضَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ زَكَاةَ الْفِطْرِ طُهْرَةً لِلصَّائِمِ مِنَ اللَّغْوِ وَالرَّفَثِ، وَطُعْمَةً لِلْمَسَاكِينِ،
مَنْ أَدَّاهَا قَبْلَ الصَّلَاةِ فَهِيَ زَكَاةٌ مَقْبُولَةٌ، وَمَنْ أَدَّاهَا بَعْدَ الصَّلَاةِ فَهِيَ صَدَقَةٌ مِنَ الصَّدَقَاتِ».
معرفة السنن والآثار (6/ 188)

قال وكـيع بن الجَـرَّاح رحمه الله :
زكاة الفطر لشهر رمضان
كسجدتي السهو للصلاة، تجبر
نقصان الصوم كما يَجبر السجود نقصان الصلاة . صفوة الصفوة

رد مع اقتباس
  #39  
قديم 07-07-2016, 06:25 PM
الصورة الرمزية الدرة المكنونة
الدرة المكنونة الدرة المكنونة غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Sep 2012
المشاركات: 149
افتراضي

ليس العيد لمن لبس الجديد ، إنما العيد لمن طاعاته تزيد،
ليس العيد لمن تجمل باللباس والركوب، إنما العيد لمن غفرت له الذنوب
في ليلة العيد تُفَرَّق خلق العتق والمغفرة على العبيد ؛ فمن ناله منها شيء فله عيد، وإلا فهو مطرود بعيد

لطائف المعارف

رد مع اقتباس
  #40  
قديم 07-09-2016, 03:59 PM
الصورة الرمزية الدرة المكنونة
الدرة المكنونة الدرة المكنونة غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Sep 2012
المشاركات: 149
افتراضي

قيل لبِشْرٍ الحافي رحمه الله : إن قوماً يتعبدون ويجتهدون في رمضان
فقال :
بئس القوم لا يعرفون لله حقاً إلا في شهر رمضان ، إنّ الصالح الذي يتعبّد ويجتهد السنة كلها
لطائف المعارف
رد مع اقتباس
  #41  
قديم 08-01-2016, 09:48 AM
الصورة الرمزية الدرة المكنونة
الدرة المكنونة الدرة المكنونة غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Sep 2012
المشاركات: 149
افتراضي

قيل لرجل من الفقهاء : {وَمَنْ يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَلْ لَهُ مَخْرَجًا*وَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لَا يَحْتَسِبُ}
فقال الفقيه: والله إنه ليجعل لنا المخرج وما بلغنا من التقوى ما هو أهله،
وإنه ليرزقنا وما اتقيناه كما ينبغي،
وإنه ليجعل لنا من أمرنا يسرًا وما اتقيناه،
وإنا لنرجو الثالثة: {وَمَنْ يَتَّقِ اللَّهَ يُكَفِّرْ عَنْهُ سَيِّئَاتِهِ وَيُعْظِمْ لَهُ أَجْرًا}
حلية الأولياء
رد مع اقتباس
  #42  
قديم 09-02-2016, 01:45 PM
الصورة الرمزية الدرة المكنونة
الدرة المكنونة الدرة المكنونة غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Sep 2012
المشاركات: 149
افتراضي

يا من لم يتيسرله الحج هذا العام !

قال ابن رجب رحمه الله تعالى :
من لم يستطع الوقوف بعرفة ؛ فليقف عند حدود الله الذي عرفه.
ومن لم يستطع المبيت بمزدلفة ؛ فليبت على طاعة الله ليقربه ويزلفه.
ومن لم يقدر على ذبح هديه بمنى ؛ فليذبح هواه ليبلغ به المنى.

ومن لم يستطع الوصول للبيت لأنه منه بعيد ؛ فليقصد رب البيت فإنه أقرب إليه من حبل الوريد.
لطائف المعارف
رد مع اقتباس
  #43  
قديم 09-28-2016, 02:59 PM
الصورة الرمزية ام عاتكة
ام عاتكة ام عاتكة غير متواجد حالياً
★★ مشرفة أقسام الأخوات
 
تاريخ التسجيل: Jul 2011
الدولة: مهاجرة إلى ربي
المشاركات: 243
افتراضي

قال الإمام ابن القيم رحمه الله :
فإنّ مَن لم يرَ نعمة الله عليه إلا في مأكله و مشربه و عافية بدنه ؛ فليس له نصيبٌ مِن العقل البتة ،
فنعمة الله بالإسلام والإيمان ، وجذب عبده إلى الإقبال عليه ، والتلذذ بطاعته ؛ هي أعظم النعم ، وهذا إنما يُدرك : بنور العقل ، وهداية التوفيق ))

مدارج السالكين
رد مع اقتباس
  #44  
قديم 10-02-2016, 08:25 PM
الصورة الرمزية الدرة المكنونة
الدرة المكنونة الدرة المكنونة غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Sep 2012
المشاركات: 149
افتراضي

من دروس الهجرة : الأخوَّة والصحبة

لم تكن الهجرة إلا مع [صاحب]
انتظر طويلا أن يؤذن له بالهجرة ، ورسول الله صلى الله عليه وسلم يصبره!
ثم يسأل : "الصحبة يا رسول الله؟!"
نعم أيها الصَّديق الصِّدّيق ((الصحبة))..

حين تعقد العزم على الهجرة ؛ اتخذ صاحباً
فالطريق موحش صعب ، والصاحب أنيس ورفيق.
رد مع اقتباس
  #45  
قديم 10-16-2016, 04:15 AM
الصورة الرمزية الدرة المكنونة
الدرة المكنونة الدرة المكنونة غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Sep 2012
المشاركات: 149
افتراضي

قالَ ابْنُ الـقَـيِّـمِ رحمهُ الله
" إذا طَلَعَ نَـجْـمُ الـهِـمّـةِ في ظلامِ لَيْلِ البَطالة، وَرَدِفَهُ قَـمـَرُ العزيمة، أَشْـرَقْـتْ أرضُ الـقَـلْـبِ بِـنُورِ رَبِّها "
كتاب الـفوائد

رد مع اقتباس
  #46  
قديم 10-22-2016, 02:07 AM
الصورة الرمزية الدرة المكنونة
الدرة المكنونة الدرة المكنونة غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Sep 2012
المشاركات: 149
افتراضي

قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله :
((وَالْإِنْسَانُ مَتَى حَلَّلَ الْحَرَامَ الْمُجْمَعَ عَلَيْهِ ، أَوْ حَرَّمَ الْحَلَالَ الْمُجْمَعَ عَلَيْهِ ، أَوْ بَدَّلَ الشَّرْعَ الْمُجْمَعَ عَلَيْهِ ؛ كَانَ كَافِرًا مُرْتَدًّا بِاتِّفَاقِ الْفُقَهَاءِ ))
مجموع الفتاوى (3/267).
رد مع اقتباس
  #47  
قديم 10-31-2016, 01:25 AM
الصورة الرمزية الدرة المكنونة
الدرة المكنونة الدرة المكنونة غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Sep 2012
المشاركات: 149
افتراضي

قال سفيان الثوري رحمه الله تعالى:
ابك على نفسك وارحمها فإن أنت لم ترحمها لم تُرحم
وليكن جليسك من يزهدك في الدنيا ويرغبك في الآخرة
وإياك ومجالسة أهل الدنيا الذين يخوضون في حديث الدنيا فإنهم يفسدون عليك دينك وقلبك
وأكثر ذكر الموت وأكثر الاستغفار مما قد سلف من ذنوبك
وسل الله السلامة لما بقي من عمرك.

حلية الأولياء
رد مع اقتباس
  #48  
قديم 11-04-2016, 12:20 AM
الصورة الرمزية الدرة المكنونة
الدرة المكنونة الدرة المكنونة غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Sep 2012
المشاركات: 149
افتراضي

إِنَّمَا يٌقطع السّفر ويصل الْمُسَافِر بِلُزُوم الجادّة وسير اللَّيْل ؛
فَإِذا حاد الْمُسَافِر عَن الطَّرِيق ونام اللَّيْل كُله ؛ فَمَتَى يصل إِلَى مقْصده !

الفوائد لابــن القيّم رحمه الله

رد مع اقتباس
  #49  
قديم 11-05-2016, 12:43 AM
الصورة الرمزية الدرة المكنونة
الدرة المكنونة الدرة المكنونة غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Sep 2012
المشاركات: 149
افتراضي

"" فالسعيد من لازم أصلًا واحدًا على كل حال - وهو تقوى الله -
فإنه إن استغنى زانته ، وإن افتقر فتحت له أبواب الصبر، وإن عوفي تمت النعمة عليه ، وإن ابتلي جمَّلته ،
ولا يضره إن نزل به الزمان أو صعد ، أو أعراه أو أشبعه أو أجاعه ؛ لأن جميع تلك الأشياء تزول وتتغير
والتقوى أصل السلامة ، حارسٌ لا ينام ، يأخذ باليد عند العثرة ، ويُوقِف على الحدود ""

صيـــد الخاطر لابن الجوزي رحمه الله

رد مع اقتباس
  #51  
قديم 11-16-2016, 05:46 PM
الصورة الرمزية الدرة المكنونة
الدرة المكنونة الدرة المكنونة غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Sep 2012
المشاركات: 149
افتراضي

قال ابن الأثير رحمه الله :
ليس الصّديق من عدّ سقطات قرينه، وجازاه بغثّه وسمينه،
بل الصديق من ماشى أخاه على عَرَجه ، واستقام له على عِوَجه ،
فذلك الذي إن رأى سيئة وطئها بالقدم، وإن رأى حسنة رفعها على عَلم.

المثل السائر في أدب الكاتب والشاعر
رد مع اقتباس
  #52  
قديم 11-21-2016, 11:12 PM
الصورة الرمزية الدرة المكنونة
الدرة المكنونة الدرة المكنونة غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Sep 2012
المشاركات: 149
افتراضي

قال ابن رجب رحمه الله :
لو لم يعظ إلا معصومٌ من الزلل ؛ لم يعِظ الناس بعد رسول الله صلى الله عليه وسلم أحدٌ ، لأنه لا عصمةَ لأحدٍ بعده ..!
[لطائف المعارف]
رد مع اقتباس
  #53  
قديم 11-22-2016, 11:08 PM
الصورة الرمزية ام عاتكة
ام عاتكة ام عاتكة غير متواجد حالياً
★★ مشرفة أقسام الأخوات
 
تاريخ التسجيل: Jul 2011
الدولة: مهاجرة إلى ربي
المشاركات: 243
افتراضي

قال الله تعالى: {وَقَرْنَ فِي بُيُوتِكُنَّ وَلا تَبَرَّجْنَ تَبَرُّجَ الجَاهِلِيَّةِ الأُولَى}
، قال القرطبي –رحمه الله- "معنى هذه الآية الأمر بلزوم البيت، وإن كان الخطاب لنساء النبي صلى الله عليه وسلم فقد دخل غيرهن فيه بالمعنى، هذا لو لم يرد دليل يخص جميع النساء كيف والشريعة طافحة بلزوم النساء بيوتهن والانكفاف على الخروج منها إلا لضرورة"
( تفسير القرطبي 14/178)
رد مع اقتباس
  #55  
قديم 12-15-2016, 11:01 PM
الصورة الرمزية الدرة المكنونة
الدرة المكنونة الدرة المكنونة غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Sep 2012
المشاركات: 149
افتراضي

قال الإمام ابن القيم رحمه الله : ( في فوائد ابتلاء المؤمنين )
ومِن رحمته عز وجل أنْ نغّص عليهم الدنيا وكدّرها ؛ لئلا يسكنوا إليها ، ولا يطمئنوا إليها ، ويرغبوا في النعيم المقيم في داره وفي جواره ؛
فساقهم إلى ذلك بسياط الابتلاء والامتحان ؛ فمنعهم ليعطيهم ، وابتلاهم ليعافيهم ، وأماتهم ليحييهم

إغاثة اللهفان من مصائد الشيطان

رد مع اقتباس
  #56  
قديم 12-16-2016, 11:23 PM
الصورة الرمزية الدرة المكنونة
الدرة المكنونة الدرة المكنونة غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Sep 2012
المشاركات: 149
افتراضي

قال إبراهيم بن أدهم رحمه الله :
بلغني أنَّ عمر بن عبد العزيز قال لخالد ابن صفوان: عِظْني وأوجز.
قال: فقال خالد : يا أمير المؤمنين، إنَّ أقوامًا غرَّهم سِتْر الله عزَّ وجلَّ،
وفتنهم حُسْن الثَّناء، فلا يغلبنَّ جهل غيرك بك علمك بنفسك،
أعاذنا الله وإياك أن نكون بالسِّتْر مغرورين، وبثناء النَّاس مسرورين،
وعمَّا افترض الله متخلِّفين مقصرين، وإلى الأهواء مائلين.
قال: فبكى، ثم قال: أعاذنا الله وإياك من اتِّباع الهوى.

الزهد الكبير للبيهقي (1/187)
رد مع اقتباس
  #57  
قديم 12-23-2016, 09:40 PM
الصورة الرمزية الدرة المكنونة
الدرة المكنونة الدرة المكنونة غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Sep 2012
المشاركات: 149
افتراضي

عن عَلِيِّ بْنِ أَبِي طَالِبٍ قال :
" إِنَّمَا أَخْشَى عَلَيْكُمُ اثْنَيْنِ: طُولَ الْأَمَلِ، وَاتِّبَاعَ الْهَوَى،
فَإِنَّ طُولَ الْأَمَلِ يُنْسِي الْآخِرَةَ، وَإِنَّ اتِّبَاعَ الْهَوَى يَصُدُّ عَنِ الْحَقِّ،
وَإِنَّ الدُّنْيَا قَدِ ارْتَحَلَتْ مُدْبِرَةً، وَالْآخِرَةُ مُقْبِلَةٌ، وَلِكُلِّ وَاحِدَةٍ مِنْهُمَا بَنُونَ،
فَكُونُوا مِنْ أَبْنَاءِ الْآخِرَةِ، وَلَا تَكُونُوا مِنْ أَبْنَاءِ الدُّنْيَا،
فَإِنَّ الْيَوْمَ عَمَلٌ وَلَا حِسَابٌ، وَغَدًا حِسَابٌ وَلَا عَمَلٌ "

الزهد والرقائق لابن المبارك والزهد لنعيم بن حماد (1/ 86)
رد مع اقتباس
  #58  
قديم 12-25-2016, 09:17 PM
الصورة الرمزية الدرة المكنونة
الدرة المكنونة الدرة المكنونة غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Sep 2012
المشاركات: 149
افتراضي

حرص السلف على اغتنام الشتاء فى طاعة الله

قال عمر بن الخطاب رضي الله عنه - :
" الشتاء غنيمة العابد ". [ حلية_الأولياء ١٣٣ / ٨ ]

وعن عبيد بن عمير - رحمه الله - قال :
" كان يُقال إذا جاء الشتاء : يا أهل القرآن طال الليل لصلاتكم ، وقصر النهار لصيامكم ؛ فاغتنموا "
[مصنف ابن أبي شيبة ٣٤٩٩١ ]
رد مع اقتباس
  #59  
قديم 01-10-2017, 10:29 PM
الصورة الرمزية الدرة المكنونة
الدرة المكنونة الدرة المكنونة غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Sep 2012
المشاركات: 149
افتراضي

قال ابن تيمية رحمه الله في - اقتضاء الصراط المستقيم - :
"من أصغى إلى كلام الله تعالى وكلام رسوله صلى الله عليه وسلم بعقله وتدبره بقلبه ،
وجد فيه من الفهم والحلاوة والهدى وشفاء القلوب والبركة والمنفعة ما لا يجده في شيء من الكلام، لا منظومه ولا منثوره".

رد مع اقتباس
  #60  
قديم 01-31-2017, 02:14 PM
الصورة الرمزية الدرة المكنونة
الدرة المكنونة الدرة المكنونة غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Sep 2012
المشاركات: 149
افتراضي

قال الخطيب البغدادي رحمه الله في كتابه (الفقيه والمتفقه ) :
اعلم أنَّ للحفظ ساعات ينبغي لمن أراد التحفظ أن يراعيها ،
وللحفظ أماكن ينبغي للمتحفظ أن يلزمها ،
فأجود الأوقات الأسحار ، ثم بعدها وقت انتصاف النهار ، وبعدها الغدوات دون العشيات ، وحفظ الليل أصلح من حفظ النهار .

قيل لبعضهم : بِمَ أدركت العلم ؟ قال : بالمصباح والجلوس إلى الصباح .
وقيل لآخر ؛ فقال : بالسفر ، والسهر ، والبكور في السحر .


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
فوائد ، السلف الصالح

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
فلنشحذ هممنا للعشر الأواخر بعون الله تعالى سراج الحق المنتدى الشرعي العام 12 08-29-2011 05:28 PM


الساعة الآن 01:56 AM


جميع المشاركات تعبّر عن وجهة نظر صاحبها ولا تعبّر بالضرورة عن وجهة نظر إدارة المنتدى